صاحبة أول مدرسة لتعليم القيادة للسيدات: هدفي مسمعش “ياعم دى سواقة ستات”

hadeer . taxieg.com 8 لاتعليقات

لقاء مع كابتن رباب صيام مالكة المدرسة.

لماذا فكرتى فى عمل مدرسة للسيدات فقط؟
من خلال محيط صديقاتى كانت تواجه بعض النساء المشكلة فى التعلم حيث يرفض أزواجهن تعليم القيادة مع مدرب سائق. وعندما يقوم الزوج أو الأب بهذه المهمة تبوء النتيجة بالفشل لعدم وجود ملكة التعليم، فليس كل من يقود سيارة يمكنه أن يعلم غيره، الموضوع يحتاج صبر.
وبعض الحالات كادت تصل إلى الطلاق بسبب المشاجرة مع الزوج خلف إطار المركبه.
ماذا كان مجال عملك؟
انا خريجة ألسن إيطالي وأسباني وكنت أعمل فى مجال مختلف تماماً عن تعليم قيادة السيارات، فقد كنت أعمل معدة في أحد البرامج الفضائية، والموضوع ابتدا صدفة لما كنت بعلم صديقة فمن الممكن أن تكتشفى صفات موجوده فيكى بالصدفة.
رأيت لدى ملكة توصيل المعلومة واستيعاب رهبة الشخصية خلف عجلة القيادة، حينها سألت نفسى ليه عندنا مشكلة وبعض الرجال يتهمون الستات بعدم القدرة على القيادة، ووجدت أن المرأة مظلومة.

ماذا كان رد فعلك؟
فى البداية ذهبت إلى مكاتب تعليم قيادة لاستكشاف طرق التعليم، نزلت كذا مكتب فى أماكن مختلفة، وطلبت أن أكون مدربة، ونظراً لوجود أزمة مدربات سيدات وافقوا، وكنت باخد 10 و12 جنيه فى الحصة.
هل قابلتى صعوبات من زملائك المدربين الرجال؟
نعم أول شئ قاله لى أحد الأشخاص أن أهم شيء هو دفع العميل للمصروفات، وفوجئت أن أحد المدربين ينصحنى بأن أعلمهن فى نصف ساعة ولا أعطى كل المعلومات للسيدة حتى تطلب منى وقت اضافى خاص وإنى ممكن أكسب أكتر عن طريق درس خاص لها أو تزيد حصص مع المدرسة ووعدنى بعموله خاصة فى هذه الحالة. حينها سألته هل عندما تطلب العميله درس خصوصى ده ميزه مش عيب بالنسبة لك كمدرب، وفوجئت بأن ذلك لايعنيه.
بالطبع ليست كل مدارس التعليم لاتتحرى الدقة لكن هذا ماقابلته من بعض العاملين فأنا لا أعمم.
بالإضافة إلى أن المدربين يحاولون إقناع السيدات بأن المدربات غير قادرات على تعليمهن مثل الرجال، وكان رد فعلى حينها إنى كنت أتفق معهن لتعليمهن بدون مقابل وكن يتستغربن “أنا بكسب أيه؟”.
ماذا يميز مدرستك عن بقية المدارس ؟
الموضوع بالنسبة لى مش مادى بقدر ماهو تحدى فى تعليم السيدات بطريقة جيدة، بالإضافة إلى تعليمها قواعد المرور، أنا لا أسمح لأي عميله بالقيادة أثناء التدريب بدون حزام الأمان، كما لا أسمح لهن باصطحاب أطفالهن أثناء القيادة لأن ذلك يخرق قواعد المرور أولا، ولا يتناسب مع أصول التعليم.
رسالتي هي تعليم النساء بالطريقة الصحيحة حتى لا نسمع بعد ذلك في الشارع كلمة “ياعم دى سواقة ستات”
ما هو سن العميلات لديكى؟
يأتى لى بنات وسيدات من جميع الاعمار بالعكس إحنا هنا كسرنا خوف السن فأنا دربت سيدات فوق الخمسين كن يخجلن من الذهاب لمدرب ذكر، فتعليم القيادة لا يشترط سن معين.

ما هو الموقف الذى استفزك أثناء تعليمك القيادة للسيدات؟
ذات مرة إتصل أحد الاشخاص كى يحدد موعد لتعليم زوجته وفوجئت به يقول”انتوا مبتعرفونش تسوقوا هتعلموها ازاى هتعلموا مراتى”، قلتله طب ليه بتكلمنى انت غير صبور عليها ومعرفتش تعلمها عشان كده لجأتلى.
حدثينا كيف نجحتى؟
المدرسة قائمة ككيان منذ عام 2013. ووصل عدد المدربات إلى 35 كابتن، بدأت لوحدى كنت بدون مكتب أو مكان من خلال تصميم صفحة على الفيسبوك وورق مطبوع ودعاية فى منطقة سكنى، وكنت بتعامل على “السوشيال ميديا” على أنى فريق وأنا في الحقيقة لوحدى وعملت كده عشان اقدر انزل فى كل حتة فى مصر، عملت خريطة عمل فى الهرم ومدينتى والشروق ودى الاماكن اللى المدربات حاليا يعملن فيها، وده ساعدنى فى إرشاد المدربات على اماكن التدريب وكيفيته.

كيف تقومى باختيار كابتن القيادة؟
من ضمن ما قابلته في عملي السابق أن صاحب المكتب يطلب منى التدريب مباشرة دون أن يقوم باختبارى، وبسبب حرصي على سمعة المكان أقوم باختيار كباتن الفريق بنفسى بناء على إعلان وباختار المدربات وفقا لمعايير كفائتهن وأقوم بتدريبهن كل حسب منطقة سكنها.
هل تقومين بتدريب البنات نظرى؟
انا اقوم بتدريب السيدات مباشرة بعد أن افهمهن مكونات السيارة مثل إطار القيادة والفرامل والدربرياج والفتيس، لكن الأعطال تأتى خبرة السيدات بها مع الوقت. فأنا أوصل المعلومة عملى . ثم اعطى الدروس النظرى للسيدة من خلال الفيسبوك والواتس اب بعد أن تنتهى من الدروس العملى وتكون متمكنة من القيادة.
ماهى المشاكل التى تواجهك؟
إن فكرة هذه المدرسة جديدة فى السوق المصرى, ومشكلتى فى استخراج تصاريخ فردية للمدربات حيث لايوجد قانون يعطى الحق فى ذلك حتى الآن . انا لدى ترخيص للسيارة واللوحه الارشادية فى أطار منطقة المكتب.

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق